الجمعة، 29 أغسطس، 2008

من باع فلسطين واثرى بالله

من باع فلسطين وأثرى بالله
سوى قائمة الشحاذين على عتبات الحكام
ومائدة الدول الكبرى ؟
فإذا جن الليل
تطق الأكواب بان القدس عروس عروبتنا
أهلا أهلا أهلا
من باع فلسطين سوى الثوار الكتبة ؟
أقسمت بأعناق أباريق الخمر وما في الكأس من السم
وهذا الثوري المتخم بالصدف البحري ببيروت
تكرش حتى عاد بلا رقبة
أقسمت بتاريخ الجوع ويوم السغبة
لن يبقى عربي واحد إن بقيت حالتنا هذي الحالة
بين حكومات الكسبة
القدس عروس عروبتكم
فلماذا أدخلتم كل زناة الليل إلى حجرتها ؟؟
ووقفتم تستمعون وراء الباب لصرخات بكارتها
وسحبتم كل خناجركم
وتنافختم شرفا
وصرختم فيها أن تسكت صونا للعرض
فما أشرفكم
أولاد القحبة هل تسكت مغتصبة ؟
أولاد القحبة
لست خجولا حين أصارحكم بحقيقتكم
إن حظيرة خنزير أطهر من أطهركم
تتحرك دكة غسل الموتى أما أنتم
لا تهتز لكم قصبة
الآن أعريكم
في كل عواصم هذا الوطن العربي قتلتم فرحي
في كل زقاق أجد الأزلام أمامي
أصبحت أحاذر حتى الهاتف
حتى الحيطان وحتى الأطفال
أقيء لهذا الأسلوب الفج
وفي بلد عربي كان مجرد مكتوب من أمي
يتأخر في أروقة الدولة شهرين قمريين
تعالوا نتحاكم قدام الصحراء العربية كي تحكم فينا
أعترف الآن أمام الصحراء بأني مبتذل وبذيء كهزيمتكم. يا شرفاء المهزومين
ويا حكام المهزومين
ويا جمهورا مهزوما
ما أوسخنا .. ما أوسخنا.. ما أوسخنا ونكابر
ما أوسخنا
لا أستثني أحدا. هل تعترفون
أنا قلت بذيء
رغم بنفسجة الحزن
وإيماض صلاة الماء على سكري
وجنوني للضحك بأخلاق الشارع و الثكنات
ولحس الفخذ الملصق في باب الملهى
يا جمهورا في الليل يداوم في قبو مؤسسة الحزن
سنصبح نحن يهود التاريخ
ونعوي في الصحراء بلا مأوى
هل وطن تحكمه الأفخاذ الملكية ؟
هذا وطن أم مبغى ؟
هل أرض هذه الكرة الأرضية أم وكر ذئاب ؟
ماذا يدعى القصف الأممي على هانوي ؟
ماذا تدعى سمة العصر و تعريص الطرق السلمية ؟
ماذا يدعى استمناء الوضع العربي أمام مشاريع السلم
وشرب الأنخاب مع السافل (فورد) ؟
ماذا يدعى تتقنع بالدين وجوه التجار الأمويين ؟
ماذا يدعى الدولاب الدموي ببغداد ؟
ماذا تدعى الجلسات الصوفية قي الأمم المتحدة ؟
ماذا يدعى إرسال الجيش الإيراني إلى (قابوس) ؟
وقابوس هذا سلطان وطني جدا
لاتربطه رابطة ببريطانيا العظمى
وخلافا لأبيه ولد المذكور من المهد ديمقراطيا
ولذلك تسامح في لبس النعل ووضع النظارات
فكان أن اعترفت بمآثره الجامعة العربية يحفظها الله
وأحدى صحف الإمبريالية
قد نشرت عرض سفير عربي
يتصرف كالمومس في أحضان الجنرالات
وقدام حفاة (صلالة)
ولمن لا يعرف الشركات النفطية
في الثكنات هناك يراجع قدراته العقلية
ماذا يدعى هذا ؟؟
ماذا يدعي أخذ الجزية في القرن العشرين ؟
ماذا تدعى تبرئة الملك المرتكب السفلس ؟
في التاريخ العربي
و لا يشرب إلا بجماجم أطفال البقعة
أصرخ فيكم
أصرخ أين شهامتكم..؟
إن كنتم عربا.. بشرا.. حيوانات
فالذئبة.. حتى الذئبة تحرس نطفتها
و الكلبة تحرس نطفتها
و النملة تعتز بثقب الأرض
وأما انتم فالقدس عروس عروبتكم
أهلا..
القدس عروس عروبتكم
فلماذا أدخلتم كل السيلانات إلى حجرتها
ووقفتم تسترقون السمع وراء الأبواب
لصرخات بكارتها
وسحبتم كل خناجركم
وتنافختم شرفا
وصرختم فيها أن تسكت صونا للعرض
فأي قرون أنتم
أولاد قراد الخيل كفاكم صخبا
خلوها دامية في الشمس بلا قابلة
ستشد ضفائرها وتقيء الحمل عليكم
ستقيئ على عزتكم
ستقيىء الحمل على أصوات إذاعتكم
ستقيىء الحمل عليكم بيتا بيتا
وستغرز أصبعها في أعينكم
أنتم مغتصبي
حملتم أسلحة تطلق للخلف
وثرثرتم ورقصتم كالدببة
كوني عاقرة أي أرض فلسطين
كوني عاقرة أي أم الشهداء من الآن
فهذا الحمل من الأعداء
ذميم ومخيف
لن تتقلح تلك الأرض بغير اللغة العربية
يا أمراء الغزو فموتوا
سيكون خرابا.. سيكون خرابا
سيكون خرابا
هذي الأمة لابد لها أن تأخذ درسا في التخريب
مظفر النواب

السبت، 23 أغسطس، 2008

التأثير الناعم والدياثة

يبدو ان العالمانيين وصلوا لمرحلة متدنية جدا من الانحطاط الاخلاقى والفكرى , فأختلطت لديهم المفاهيم وغابت المبادىء والقيم عن عقولهم بالكلية , ففى اثناء تصفح الموقع الالكترونى لجريدة الدستور عثرت على هذا المقال .
الرجل يبكى ويندب غياب التأثير المصرى على العالم العربى , هذا التأثير الذى تمثل فى رأيه بعرض لحوم المصريات على الشاشات و الاعمال الفنية الهابطة التى تصيب مشاهدها بالملل والسأم , وكأن مصر لا تقدر ان تكون رائدة الا من خلال العرى والفجور والدعارة , ولا تقدر ان تقود العالم العربى من خلال التقدم العلمى والبحث والتطوير والنهضة الاقتصادية , وكأن الازهر لن يقدر ان يلعب دورا اساسيا فى تدعيم موقع مصر الريادى , وكأن اسهامات مصر فى شتى المجالات الصحية والتعليمية والبحثية والانشائية فى الدول العربية ليست هى التى خلقت هذه الريادة الادبية التى بقيت آثارها حتى عصرنا هذا , لكن هذا المعتوه يرى اننا فقدنا الريادة منذ ان تعلمت المصريات لبس الحجاب واتباع تعاليم الاسلام .
لقد قالوا قديما " ان الحرة لا تأكل بثدييها " , بل ان الاوساط الشعبية فى مصر ( الغير متأثرة بالمناسبة برياح الغزو الثقافى الوهابى البدوى ) كانت دائما تؤكد على الغيرة على النساء , فلا يصح ان يعاكس الرجل ابنة منطقته او بلدته , وتكون عيبا كبيرا فى حقه لا يجوز السكوت عليه , ورغم انكارنا لهذا المنطق الذى يبيح بصورة او بأخرى مضايقة البنات الاخريات , لكن حتى هذا المستوى الادنى من ثقافة الغيرة الشعبية لا يتمتع بها العالمانيون , فالرجل يريد ان تبدع مصر فى اظهار مواهبها من التأثير الناعم مثل راقصة الاستربتيز , وربما تمنى الرجل ( ان جاز ان نسميه هكذا ) ان يدعم الازهر هذا التوجه الجديد لتطوير الاسلام الحضارى المتصالح مع العصر والقرن والاريال ايضا , فربما سعى لأن يصدر الازهر فتوى تمنع الحجاب وتدعو للرزيلة والفسق بأعتبارهما احد اهم دعائم التأثير الناعم لمصر .
ولعل ما يثير الاستغراب فى مقال الرجل انه ربط بين التعرى والنهضة الفنية العظمى فى الفن المصرى , وانا اسأل كل ذى عقل هل يمكن ان نسمى اى مرحلة من مراحل تاريخ الاعمال الفنية المصرية بمرحلة النهضة ؟ اننى وبصراحة لا اطيق ان اشاهد فيلما مصريا كاملا ( الا لو كان فكاهيا ) , ولا اكاد اقدر ان احدد عملا فنيا يرقى الى مستوى الاعمال الرائعة التى تبقى وتؤثر لمدة طويلة , وحتى الافلام التاريخية التى يسمونها جبارة ففيها من الاخطاء والمغالطات التاريخية الفادحة ما هو كفيل بتشويه العمل والحدث الذى يؤرخ له , اما باقى الاعمال فحدث ولا حرج عن السخافة والتفاهة والتدنى فى المستوى الفكرى والاخلاقى بصورة تكفل نشر العته والتخلف والبله المغولى فى شتى ارجاء العالم العربى من المحيط الى الخليج , وفى الاخر يقولى تأثير ناعم , يعنى حنان ترك لما تخلع الحجات هاتكون اجمد من هيفاء ولا نجلا ؟ يابنى دا مجال غير قابل للمنافسة الا لو كنت تريد ان تنتج مصر افلام بورنو .
ولكن اجمل تعليق بصراحة على المقال هو ما تفضل به احد الزوار وقال :
أراه ممن يريدون أن تشيع الفاحشة .
سواء بجهل أو بإغراض أو بكليهما .
أكاد أسمع من وراء سطوره ( وريقه ينزل على شدقيه بنهم : حرام عليكوا هتسيبولنا ايه لما قاعدين تغطوهم واحدة ورا واحدة ) لن أقول له : هيكون رد فعله إيه لو قابلتك في الشارع وقعدت أقولك "أمك حلوة" (زي ما هو واصف حنان ترك في المقال ) لأني أذكر أني سمعت موقف حدث مع أحد الدعاة وهو يناقش رجلا غربيا يرفض فكرة حد الإسلام للزنا ، فقال له كما قال رسول الله للعربي صاحب المسألة : أترضاه لأمك ؟ فرد عليه : Why not ?

الخميس، 14 أغسطس، 2008

العالمانيون والاحوال الشخصية

يسعى الغرب الى تدويل نموذجه الحضارى والمعرفى من خلال الغزو الثقافى ليصل الى تغريب المجتمعات الانسانية كلها بما فيها المجتمعات الاسلامية , وهذا التغريب لا يعنى فى الحقيقة سوى تصدير الجانب الاسوأ من المدنية الغربية متمثلة فى الاطار الاجتماعى لهذه المجتمعات , بما يدفع المجتمع المسلم الى هاوية البعد عن الاسلام وتنحيته من شتى مناحى الحياة حتى تصبح مكانته مثل مكانة الدين لدى الغربيين , واذكر حديثا جرى مع احد الغربيين عبر الانترنت ذكر فيه مدى مواظبته على الذهاب للكنيسة لكنه فى النهاية not a good believer in god , وهذا النموذج تحديدا هو النموذج المفضل للشخص المسلم لدى الغرب , فهو مسلم نعم لكن لا علاقة له بالاسلام من قريب او من بعيد , وبالتبعية يصبح المجتمع المسلم بنفس هذه الحالة من الضياع , مصاب بكل الامراض الاجتماعية التى تعانى منها المجتمعات الغربية .
ويستخدم الغرب فى سبيل هذا الهدف ادوات داخلية تنتمى للامة الاسلامية اسما فقط , لكنها صنائعه الفكرية والثقافية , ووسيلته الاخطر فى سبيل الغزو الثقافى للامة الاسلامية , ومن هذه الادوات المجلس القومى للمرأة , الذى لا يكاد يترك جانبا من جوانب التشريع الاسلامى الا وهاجمها بصورة ظاهرة او مستترة , وسعى لتغييرها وافسادها , والحكومة فى هذا تتعامل مع الشرع الاسلامى على انه الحساب الجارى للإنفاق على ابتزاز الغرب لها , فأمريكا تضغط عليهم تارة بملف الاصلاح فيقدم النظام ثمنا من احد جوانب التشريع الاسلامى , ثم يبحث الغرب عن ورقة ضغط اخرى حتى يحصل منها مزيدا من التنازلات من جانب النظام , والنظام فى هذا غير مبالى , فلا هو باكى على الاسلام ولا مهتم به , الاهم هو سلامته وبقاؤه .
ورغم الفشل الظاهر للعيان فى النموذج الاجتماعى الغربى , والانحدار الاخلاقى والتفسخ فى البناء الاسرى لديهم , فان العالمانيين الساعين بهمة ونشاط نحو تغريب مجتمعاتنا لا يألوا جهدا فى تسريع هذه العملية , فلم تكد تنتهى عملية سلق قانون الطفل بمجلس الشعب بما فيه من مخالفات شرعية صارخة وتحريم للحلال حتى طلع علينا العالمانيون من جماعة المجلس القومى للمرأة بمشروع جديد عن ما سموه حقوق المرأة , وقد تناولت الاهرام هذا القانون على مدى عددين متتاليين , ومن اكثر مواده اثارة للأستفزاز هى المادة الخاصة بتقييد تعدد الزوجات والمادة الخاصة بفتح الباب امام الاعترف بالزواج العرفى .
مشروع القانون يدعو الى اتاحة المجال للزوجة ان تشترط على الزوج فى عقد الزواج الا يتزوج عليها , وهذا حقها شرعا حسب مذهب الامام احمد ولا اشكال فى هذا , ولكن فوق هذا يمنع على الزوج ان يتزوج عليها الا بموافقة القاضى لكى يتحقق من خلو العقد من مثل هذا الشرط اولا ولكى يتأكد من قدرة الزوج المادية على اعالة الاسرتين , وهذا قيد فاسد فان جاز للزوجة ان تشترط على زوجها الا يتزوج عليها فهذا يعطيها فقط الحق فى طلب الطلاق ان فعل , لكن لا يحرم عليه ان يتزوج عليها , اما شرط القدرة على الانفاق فهو من المضحكات اذ ان هذه المسألة اولا تقديرية بصورة كبيرة , ومن الطبيعى اصلا الا يقدم شخص على الزواج سواء كان اول مرة او ثانى مرة او حتى عاشر مرة الا اذا كان قادرا , وطبيعى الا تقبل به اى امرأة الا اذا كان قادرا , فهذا الشرط انما مقصده بالاساس تعقيد اجراءات التعدد , فلكى يتزوج عليه ان يتقدم بطلب للمحكمة وينظره القاضى ولعله يطلب منه اثبات دخله من جهة معتمدة , ثم يحول الاوراق الى خبير والخبير ينظر فى القضية وتتأجل عدة مرات ثم تعاد للمحكمة التى تطيل الاجراءات حتى تقضى او لا تقضى بأحقية الزوج فى التعدد , وهذا قد يأخذ سنوات , يعنى الغاية هى تعقيد المسالة تمهيدا لتحريمها مطلقا .
وبعد ان قيد هذا المشروع الحلال الذى اباحه الله بتعدد الزوجات اتى على محرم لكى يطلقه , فيدعو الى المساواة بين الزوجة الرسمية والزوجة العرفية , اى ان القانون يضمن للزوجة بعقد عرفى جميع الحقوق التى للزوجة بعقد رسمى , والزواج العرفى هو زواج شرعى ان توافرت فيه الاركان الشرعية والتوثيق ليس من بينها طبعا , لكن المشكلة ليست فى الزواج العرفى الشرعى لكن فى الزنا الذى يمارس تحت عنوان الزواج العرفى الذى سيعتبر فى هذه الحالة زواجا عرفيا , كأن هذا المشروع يقول للبنات افعلن ما شئتن فان القانون يضمن لكن حقوقكن , فالفتاة اما انها تخاف الله واما لا تخافه , فان خافته لم تقدم على هذا لأنه حرام , وان لم تكن تخاف الله فقد يمنعها عن الحرام مخافة الفضيحة والمشاكل التى تترتب عليه , ويأتى هذا القانون لكى يطمئن كل صاحبة نفس ضعيفة ان تفعل ما بدا لها فالقانون سيحميها .
ولنا ان نسأل بعد تجريم ختان الإناث ومنع عملية توثيق الزواج حتى سن الثامنة عشر ثم اضفاء المشروعية على الزواج السرى وتضييق المجال امام الطريق الشرعى للزواج سواء بتقييد تعدد الزوجات او تعقيد اجراءات الزواج كيف سيكون وضع المجتمع ؟ اعتقد اننا بصدد دخول مرحلة جديدة من الفوضى الاجتماعية عنوانها سهولة الحرام وصعوبة الحلال , كل هذا من ارباب العالمانية الذين لا يقيمون للشرع وزنا , ولا لقيم الامة واخلاقها اعتبارا , فهدفهم تغريب الامة ومسخها , ومازلت اذكر كلمة قالها المدعو ميلاد حنا فى حوار صحفى ايام واقعة وفاء قسطنطين حين رد كل هذا الاحتقان للكبت الجنسى لدى الشباب فقال " يعنى ايه واحد عنده خمسة وعشرين سنة ولم يمارس الجنس يعنى ايه واحد مايمارسش الجنس قبل ما يتجوز " اه صحيح يعنى ايه ؟ وبالتالى وجب عليهم ان يسعوا لحل هذه الاشكالية الاخلاقية والاجتماعية الكبرى , فلابد من استخدام كافة الوسائل لنشر الزنا والفجور , حتى وان عنى هذا تجريم الحلال وتقييده حتى لا يجد الناس الا الحرام .
"ان الذين يحبون ان تشيع الفاحشة في الذين امنوا لهم عذاب اليم في الدنيا والاخرة والله يعلم وانتم لا تعلمونان هذه الجهات بلا ادنى شك هى جهات خائنة على المستوى الاستراتيجى لهذه الامة , واعنى بالخيانة الاستراتيجية تبنى مشروع حضارى وهوية ثقافية معادية لهوية هذه الامة واخلاقياتها ودينها , فهم غربيون فى افكارهم واخلاقهم ومثلهم , لا يعنيهم ما قد يترتب على هذا التغريب الاحمق من تشويه اخلاقيات الامة وتدمير نظامها الاجتماعى الذى يعانى فعليا الان , ان هذا النوع من تبعية الغرب بصورة عمياء فى كل شىء تكلم عنه الراحل الدكتور عبد الوهاب المسيرى بصورة ابداعية جميلة فى كتابه ( العالم من منظور غربى ) ولعل اجمل وصف لما يحدث هو قوله ( لقد تبنينا نموذجهم الحضارى الحديث والتهمنا منتجاتهم الحضارية التى وضعناها فى بيئتنا التى تتصارع معها فكنا كالمنبت لا أرضا قطع ولا ظهرا ابقى ) .